الأربعاء، 26 مايو، 2010

حسين فوزى

حسين فوزى
ولد الدكتور حسين فوزي «السندباد» بحي الحسين في 11 يوليو عام 1900 لأب يهوي المعرفة وأم لا تعرف القراءة والكتابة، وتلقي أول دروسه في كتاب الشيخ سليمان جاويش. حصل علي بكالوريوس الطب عام 1923 وتخصص في طب العيون وتم تعيينه طبيبًا في مصلحة الصحة في وزارة الشعب الأولي، وزارة سعد باشا. وقد سافر حسين فوزي أول مرة عام 1925، حين أرسلته الحكومة المصرية في بعثة لدراسة الأحياء المائية ومصائد الأسماك. وكان يراسل المجلات المصرية من فرنسا، فنشر مقالاته بمجلة «السفور» ومجلة «الجريدة». كان الدكتور حسين فوزي أول عميد لكلية العلوم بجامعة الإسكندرية حين تولي هذا المنصب عام 1942. وفي عهد الثورة، شغل منصب وكيل وزارة الثقافة حين كان الدكتور ثروت عكاشة وزيرها، فساهم في تأسيس العديد من المشروعات الثقافية المهمة مثل أوركسترا القاهرة السيمفوني وأكاديمية الفنون، كما كان صاحب الجهد الأساسي في تأسيس إذاعة «البرنامج الثاني» التي أنشئت عام 1958 بهدف الارتفاع بذوق الجماهير في الأدب والفن والموسيقي الرفيعة. تولي الدكتور حسين فوزي الصفحة الأدبية بجريدة «الأهرام» عام 1961 بعد أن ترك الوزارة، وحصل علي جائزة الدولة التقديرية عام 1966. له مؤلفات عديدة منها: سندباد عصري، سندباد مصري، سندباد في رحلة الحياة، الموسيقي السيمفونية، وقد أوصي بمكتبته الأدبية لجامعة القاهرة ومكتبته الفنية إلي أكاديمية الفنون قبل وفاته في شهر أغسطس من عام 1988.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق